هانا مونتانا

اهلا وسهلا بك في منتدانا
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصدقة في الدنيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
NoNy

avatar

انثى عدد الرسائل : 151
تاريخ التسجيل : 26/06/2008

مُساهمةموضوع: الصدقة في الدنيا   الإثنين أغسطس 04, 2008 6:50 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اليوم اريد احكي لكم قصة سمعتها وهي تحكي عن اجر الصدقة وأثرها في الدنيا قبل الآخرة

هذي القصة صارت من زمااااااااااااااااااااان في الكويت وهي ان شاء الله حقيقية 100%

الشيخ يقول (المحدث) :- ان شياب الكويت (كبار السن) يعرفون القصة وهذا من كثر شهرتها في الوسط الكويتي.


المهم ان في ريال عنده بوش وغنم وحظاير مليانه خير، ما شاء الله، الله موسع عليه رزقه

وهو شخص مصلي ومزكي وقايم بواجباته ناحية ربه ولله الحمد ولديه ثلاث ابناء ذكور

وكان عنده ناقة من احسن النووووق والكل يوصفها، والكل يباها ومستعدين يدفعون اي شي ثمن لها يعني اللي جدامهم واللي وراهم

لكن هو ما رضى يبيعها لأحد، وبعد ما شاف الإقبال عليها ومحبته الكبيرة لها قرر ان يتصدق بها ..." وين تحصل مثل هالناس"

وذلك لانها احسن ماله، رغبة منه في الاجر العظيم، وتطبيقا لقول النبي عليه الصلاة والسلام " لا يؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه" ... الحديث

وفعلا بدأ يبحث عن من هو في حاجتها وجاء اختياره الموفق على جاره وهو رجل فقير وما شاء الله لديه العديد من الاطفال الذين يعولهم فقرر انه هو أهل الصدقة فذهب إليه واعطاه الناقة ووليدها.
فاستغرب الرجل وقال انها افضل مالك والجميع يريدها كيف تعطينيها صدقة... ؟؟؟
قال وإنها أفضل مالي اريدها صدقة لك واجر لي ان شاء الله...


وبعد مدة جاء وقت الجفاف وفي ذاك الوقت كان الناس يذهبون الى الصحراء ويحفرون الآبار والفلجان والانفاق تحت الارض عشان يبحثون عن الماء، فذهب الرجل وابناءه الثلاثة للبحث عن الماء واخذوا زاد الرحلة معهم.

نزل الاب الى النفق تحت الارض وبدأ بالبحث عن الماء ولكنه لم يخرج وانتظره ابناءه ثلاثة ايام ولكن دون جدوى

فاعتقدوا انه مات ولم يبحثوا عنه وانما عادوا ادراجهم واعلنوا وفاة ابيهم وطبعا تقاسموا الحلال ... حشى مب مصدقين انه يموت

ولكن احدهم تنبه إلى امر وقال ان الناقة التي تصدق بها ابي لجارنا هي افضل الحلال وبها وبحليبها نستطيع ان نكسب الكثير، فاعتبروا تصرف اباهم من الخطأ وقرروا اخذ الناقة من جارهم..!!

وبالفعل ذهب الابناء الى الجار وطلبوا منه الناقة فسألهم عن السبب فقالوا ان اباهم اعطاه الناقة قبل وفاته ولكن الآن الحلال لهم وهم يريدون اخذها.. فاستغرب وقال متى مات ابوكم لم اسمع بوفاته فاخبروه القصة وما حدث لأبيهم وأخبروه انهم يريدون الناقة وبإمكانه الاحتفاظ بوليد الناقة فسألهم عن المكان الذي دخل ابيهم فيه فأخبروه.

وبعد ان انصرفوا ظل يفكر بما حل بجاره فذهب الى المكان الذي فيه جاره واخذ معه صغير الناقة وذبحه وجفف لحمه واذاب شحمة واخذ جلده وبدأ يقطعه طوليا ويعقد القطع ثم صنع منه حبل طويل جدا

وكان قد مضى على وجود الرجل في النفق حوالي الاسبوعين ربط الجار طرف الحبل بشجرة والطرف الآخر بجسمه وتوكل على الله ودخل واستخدم الشحم المذاب للإضاءة.

وظل يحبو في النفق وينادي صاحبه، وفجأة وقع الضوء من يده واطفأته المياه التي كانت تجري من تحته فأكمل طريقه في الظلام حتى سمع صوت انين واخذ يقترب بحذر حتى تأكد من الصوت فنادى باسم الرجل

فقال نعم وسأله هل انت من الانس ام من الجن ... ؟؟؟

فقال انا جارك فلان واخبره كيف وصل اليه فساله كيف بقي حيا كل هذه المدة ... ؟؟؟

فقال لقد ضعت ولم اجد طريق الخروج

ولكن كم مضى على وجودك هنا... ؟؟؟

قال اسبوعان ... !!!

فقال اسبوعان انت هنا ... !!!

فقال جاره وما الذي ابقاك حيا؟ كيف تأكل وتشرب ...؟؟

قال الرجل كان ياتيني في كل يوم ثلاث مرات حليب اشربه ولا اعرف من يحضره والغريب اني اسقى منه دون لمس الوعاء ويأتيني هذا الحليب طازج ودافئ وكأنه محلوب من الناقة للتو حتى الغشاوة لا تزال عليه

ولكن من حوالي ثلاثة ايام قطع عني الحليب ولا اعرف السبب ... !!!

فقال له جاره من ثلاثة ايام جاء ابنائك واخذوا مني الناقة التي تصدقة بها علي فانقطع اجرها عنك ... !!!

فاخرج الجار جاره من النفق ولم ينس ان يغمض عينيه حتى لا يصاب بالعمى واخذه الى قرية قريبة حتى يعالجه ويداويه كي يستطيع ان يأكل كما كان في السابق ثم اعاده الى قريته وعندما رآه ابناءه تعجبوا وقالوا أولم تمت ... ؟؟؟

قال لا ولكن لما لم تبحثوا عني وما الذي فعلتموه بي وبجاري واخبرهم ما حدث فاعتذروا لأبيهم ولجارهم.

ولكي يرد الاب الجميل لجاره تقاسم معة نصف املاكه وكتبها له حتى لا يأخذها اولاده واصبحا من اعز الاصدقاء




هاااااا شو رأيكم بهذا الجار ... والنعم فيه والله

شو رأيكم يكون عندنا جار نفس هذا ... ؟؟؟

وليش ما نكون نحن هذا الجار، ونعامل جيراننا بهذ الطريقة ... ؟؟؟




تقبلوا مني ارق التحايا
منقوووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هانا مونتانا
Admin
avatar

انثى عدد الرسائل : 327
تاريخ التسجيل : 17/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصدقة في الدنيا   الإثنين أغسطس 04, 2008 7:11 pm

تـَِسـّّّّّّ|ـoـيـًٍُِ الـًٌٍَُِلــًَه يـعـًٍَِ~ـطـًَُُِيـكـ" الـ‘ٍَُعـاًُفـيًٍَُـهـ

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hannah.ahlamontada.com
ليدي
ღ مشرفة القصص والرواياتღ
ღ مشرفة القصص والرواياتღ
avatar

انثى عدد الرسائل : 58
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 23/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: الصدقة في الدنيا   الأحد فبراير 01, 2009 11:03 am

أخــــتي " NoNy "

تــــــسلم يمينك ع الطرح الجميل ...

قـــــصة جميلة فيها العبرة ....

و ربي يعطيج العافية ...

دمت بحفظ الرحمن ..

تقبلي مروري

^_^

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الصدقة في الدنيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هانا مونتانا :: ~¤¦¦§¦¦¤~ الـمـنـتـديـات الأدبـيــة ~¤¦¦§¦¦¤~ :: ღ القصص والرواياتღ-
انتقل الى: